العالم يعول على بوتين للوقوف في وجه ترامب وسياسته الاستكبارية

وصف نائب رئيس لجنة الأمن القومي في مجلس الشورى الإيراني، أبو الفضل حسن بيغي، اللقاء المرتقب بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، باللقاء المهم، والمحوري، وأن شعوب العالم ترتقبه.

وقال بيغي في حديث لوكالة “سبوتنيك”، اليوم الاثنين: “اللقاء القادم بين ترامب وبوتين هو لقاء مهم ومحوري وجميع شعوب المنطقة ترتقبه، وتنتظر هذه الشعوب أن يبحث بوتين مع ترامب المعاهدات والمقررات الدولية، كون ترامب قد خرج من الكثير من المعاهدات الدولية”.

وأضاف: “اللقاء القادم سيجمع شخصا ذكيا ومحنكا سياسيا، وبالطرف الآخر هناك شخص ضعيف لا يفقه بالسياسة، لذلك العالم اليوم يعول على بوتين من خلال هذا اللقاء، ويعول على أن يستطيع بوتين الوقوف في وجه ترامب، وسياسته الاستكبارية التي تضر جميع الدول”.

وأكد نائب رئيس لجنة الأمن القومي، أنه “اليوم يمكن للقوة المسلمة أن تقف خلف بوتين، إذا تصرف بوتين كما ينبغي مع ترامب”.

وسيجري لقاء الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب في هلسنكي، يوم 16 تموز/يوليو.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل