اغتصب ابنة شقيقه وأجبرها على تناول “الترامادول” حتى الموت !

نفذ شاب ثلاثيني جريمة من أبشع الجرائم التي تركت صدى كبيراً بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”؛ حيث اغتصب الشاب طفلة عمرها 8 سنوات، وأجبرها على تناول مخدر الترامدول بعد أن قام بوضعه في كوب من العصير حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

حاول المتهم “م.خ” التنصل من جريمته في محضر الشرطة مدعيًا أن ابنة شقيقه أبلغته قبل وفاتها بساعتين أنها تعرضت للاختطاف والاغتصاب على يد شاب لا تعرفه، وبتضييق الخناق عليه اعترف بالاعتداء عليها جنسيًا، وأنه أجبرها على تناول مخدر الترامادول حتى فوجئ بوفاتها، فخشي من ضبطه في حالة الهروب، وادعى أنه لا يعرف شيئًا عن الواقعة.

تحفظت الشرطة على المتهم، واستمرت في مناقشته حتى اعترف تفصيليًا بالواقعة وأقر أنه استغل وجود طفلة شقيقه “جنى” معه داخل شقة يقيم فيها مع أسرته التي تتولى حراسة عقار في حدائق القبة، واعتدى عليها جنسيًا، وعندما ساءت حالتها الصحية وتعرضت لحالة إعياء شديد أحضر لها زجاجة عصير، ووضع داخلها مخدر الترامادول، وكان يقصد مساعدتها على الإفاقة؛ لكنها دخلت في غيبوبة كاملة بعد تناول المخدرات.

وأفادت التحريات أن المتهم لديه سوابق جنائية منها اتهامه بالتحرش والاغتصاب وتعاطي المخدرات في العديد من المحاضر، وأنه سيئ السلوك وانتقل فريق من المباحث إلى مكان الواقعة، وتحفظت الشرطة على جثة الطفلة حتى وصل فريق من النيابة العامة بإشراف المستشار عبد الرحمن شتلة المحامي العام الأول لنيابات غرب القاهرة.

وقررت النيابة حبس المتهم على ذمة التحقيقات بعدما أنكر تهمة القتل العمد والاغتصاب لطفلة في محضر النيابة العامة، وحاول التنصل عن الجريمة مرة أخرى.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل