مسلحو درعا غدا .. إلى إدلب .

توصلت دمشق لاتفاق يقضي بنقل مسلحي مدينة درعا إلى محافظة إدلب شمال غربى سوريا غدا السبت.

وقالت مصادر اعلامية مقربة من دمشق مساء الجمعة بحسب رأي اليوم أن “الجهات الحكومية السورية بدأت بالتجهيزات لتوجه الحافلات الى مدينة درعا غداً السبت لنقل مسلحي أحياء درعا البلد والذين رفضوا التسوية مع الدولة السورية، وعددهم حوالي 1500 مسلح إضافة إلى عائلاتهم، ليتم نقلهم الى محافظة إدلب”.

وأكدت المصادر أن وفداً من القوات الروسية دخل الجمعة إلى مدينة درعا البلد والتقى مع قادة الفصائل وابلغهم إما التسوية أو تحمل النتائج.

وكشفت المصادر أن مسلحي مدينة درعا والريف الغربي وصولاً الى حدود محافظة القنيطرة سوف يتم نقلهم من مدنية درعا، في حين أن فصائل الريف الشرقي، والتي أصبحت بحكم الساقطة عسكريا، يتجمعون حالياً في مدينة بصرى الشام وربما سيتم تسوية أوضاعهم أو نقلهم من هناك إلى إدلب.

ويشار إلى أن الاتفاق الذي تم التوصل اليه الجمعة لنقل مسلحين الى ادلب هو اول تفاق بين الدولة السورية ومسلحي محافظة درعا.

وتسيطر على مدينة درعا غرفة عمليات البنيان المرصوص والتي تتكون من 18 فصيلا.

والجدير بالذكر أن قوات الجيش العربي السوري بدأت بتجيهزات كبيرة لتحرير الجنوب السوري وبدأت عملياتها في المنطقة مصممة اما النصر وطرد الإرهاب أو استسلامهم وخروجوهم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل