ماليزيا تسحب قواتها من السعودية وتعلن العداء لإسرائيل !

قررت الحكومة الماليزية، سحب قواتها المنتشرة في السعودية، وفق ما أعلنت وسائل إعلام محلية اليوم الخميس.

وقال وزيرالدفاع محمد سابو، في تصريح للصحفيين، بمقر وزارته اليوم: “سيتم إعادة القوات الماليزية في السعودية لوطنهم قريبًا (دون تحديد موعد)”.

وأضاف أن القرار اتخذته الحكومة خلال اجتماع لها الأسبوع الماضي، “بموجب سياسة ماليزيا الخارجية القائمة على عدم الانحياز وعدم التدخل بالقوى الكبرى في العالم”.

وقال سابو: إن “ماليزيا تريد علاقات جيدة مع الجميع باسثناء إسرائيل”، مشيراً إلى أن ماليزيا تريد علاقات جديدة مع السعودية مثلها مع قطر.

وتابع الوزير: “سنناقش مع وزارة الخارجية موعد إعادتهم”.

وكانت هيئة ماليزية لحقوق الإنسان “محامون من أجل الحرية” دعت في وقت سابق، وزارة الدفاع بوقف مشاركتها بالتحالف الذين تقوده الرياض في اليمن، واستدعاء قواتها المنشترة في السعودية منذ 2015.

والأسبوع الماضي، أعلنت الحكومة الماليزية، أنها تدرس سحب قواتها من السعودية، بحسب وكالة الأنباء الماليزية “برناما”.

وقال وزير الدفاع آنذاك إن قوات بلاده لم تشارك خلال فترة انتشارها بالسعودية لا في حرب اليمن ولا في العمليات ضد تنظيم “الدولة الاسلامية”.

وكانت الحكومة الماليزية أعلنت، الأسبوع الماضي، أنها تدرس سحب قواتها المنتشرة في المملكة العربية السعودية.

من جهة أخرى، أعرب الوزير الماليزي عن استعداد قوات بلاده لإجلاء مواطنيها الموجودين في اليمن حال حدوث أزمة ما.

ولم يقدّم سابو معلومات حول عدد القوات الماليزية المنتشرة في الأراضي السعودية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل