كيف خسرت واشنطن أول طائرة F-35 ؟

أقرّت قوات مشاة البحرية الأمريكية “المارينز” بخسارتها النهائية لمقاتلة من طراز “إف-35 لايتنتغ 2”.

وأصيبت هذه الطائرة بحريق اندلع على متنها بسبب خلل فني أثناء تحليق تدريبي في تشرين الأول/أكتوبر من عام 2016 قرب قاعدة “بوفورت” الجوية بولاية كارولينا الشمالية شرق البلاد، لكن الطائرة تمكنت من الهبوط بسلامة.

وفي البداية، قدّرت تكاليف الإصلاح بنحو مليوني دولار، غير أن الفحوص اللاحقة أثبتت أن هذه التكاليف المتوقعة أعلى بكثير من ذلك، ما يفقد العمل على ترميم الطائرة أي جدوى اقتصادية.

ودفع ذلك القيادة إلى شطب الطائرة من الخدمة، لتصبح أول خسارة من هذا النوع لدى المارينز، ولم يتقرر بعد ما إذا كانت ستستخدم الطائرة كآلة تدريبية أو ستعرض بمتحف، حسبما أفاد موقع Marine Corps Times.

يذكر أن عددًا من الدول تسعى لاقتناء “إف-35″، المعروفة بـ”الشبح”، وجعلها المقاتلة الأساسية في قوام قواتها الجوي، وبينها تركيا وبريطانيا وأستراليا وكندا والنرويج والدنمارك وإيطاليا واليابان وكوريا الجنوبية، إضافة الى الكان الصهيوني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل