غارات روسية على بصر الحرير في ريف درعا.. الجيش يتقدم بثبات في الجنوب السوري

قالت مصادر متابعة للعنليات العسكرية الجارية في الجنوب السورية، أن غارات يعتقد أنها روسية استهدفت ليل الأحد مواقع وتحصينات وغرف عمليات الغصائل الإرهابية في بصر الحرير وعدداً من بلدات ريف درعا.

وبحسب عاجل لفتت المصادر إلى أن الغارات الروسية هي الأولى منذ إطلاق الجيش العربي السوري عملية عسكرية واسعة في المنطقة، والتي تهدف إلى السيطرة على الحدود السورية – الأردنية بشكل كامل.

حيث لفتت المصادر إلى أن وحدات الجيش السوري حققت تقدماً استراتيجياً في منطقة اللجاة بريف درعا بعد معارك مع المسلحين يتبعون لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي.

مصادر ميدانية أخرى أكدت سيطرة وحدات الجيش السوري خلال الـ 48 ساعة الماضية، على قرى وبلدات “دير داما (المياس) والبستان و سياح شرقي و الشومرية و برغوشة و المدورة و العلالي”، الواقعة في الجزء الشرقي من منطقة اللجاة بريف درعا.

وأضافت المصادر أن الطيران الحربي والمروحي السوري، وصل غاراته على مواقع المسلحين في بصر الحرير و المليحة الشرقية والغربية، وذلك تمهيداً لاقتحامها. وفي حال سيطر الجيش العربي السوري على بلدة بصر الحرير، تكون القوات على خطوة واحدة من حصار مواقع المسلحين في قرى منطقة اللجاة ،وبالتالي إجبارهم على الاستسلام .

في حين كشفت مصادر إعلامية، عن إعلان الجماعات المسلحة في منطقة اللجاة استعدادهم للمصالحة الوطنية وتسليم الأسلحة والقبول بشروط الجيش السوري، لكن وحتى هذه اللحظة ليس هناك أي شيء رسمي حول ذلك.

وأمس، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن قوات الجيش العربي السوري تمكنت من صد هجوم لنحو 1000 مسلح من تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في المنطقة الجنوبية.

ونقلت وسائل إعلامية روسية عن الوزارة قولها في بيان، أن الهجوم وقع مساء الجمعة على مواقع الجيش السوري التابعة للفرقة التاسعة في محيط قريتي داما ودير داما، حيث أسفر الهجوم عن استشهاد 5 جنود من الجيش السوري وإصابة 19 آخرين، فضلاً عن تضرر مدنيين جراء القذائف التي أطلقها المسلحون على القرى في ريف السويداء.

وكان قائد “الوية العمري” سلّم نفسه للجيش السوري مع كامل مجموعته، ليعلن بعدها وضع نفسه تحت أمرة الجيش السوري في قتال تنظيمي جبهة النصرة وداعش، حسبما أعلن مركز المصالحة الروسي في سورية، ليلة السبت.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل