تقسيم الإرهابيين إلى مستويات تهديد لسيادة الدولة السورية و العالم.

علقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الجمعة، على رغبة الولايات المتحدة الأمريكية تقسيم الإرهابيين والمسلحين في سوريا إلى مستويات عدة، من سيئ الى أكثر سوءا.

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمرها الصحفي في وزارة الخارجية: “قوى التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية مازالت مستمرة بتقسيم الإرهابيين والمسلحين وإعطائهم توصيفات مختلفة مثل “مجموعات سيئة ومجموعات أكثر سوءا”.

وأضافت: “هذا النهج المستمر بالتسمية والتقسيم من قبل التحالف لن يؤدي إلى عملية إحلال السلام في سوريا، بل يؤدي إلى استمرار الصراع الدائر ويهدد سيادة ووحدة الأراضي السورية”.

كما أشارت إلى أن النهج الأمريكي المتبع يساهم بانتشار التهديد الإرهابي ليس في سوريا فقط بل يشكل تهديدا للأمن الإقليمي والعالمي.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل