بالصور: ماذا فعلت الجدة الأكثر جاذبية في العالم لتحافظ على شبابها؟!!

من الشائع أن تظهر على وجه الجدة علامات التقدم في العمر مثل البقع الداكنة والخطوط والتجاعيد. إلأ أن البريطانية كاري هيلتون كسرت هذه القاعدة.

فقد ذكر تقرير لصحيفة “ذا صن” البريطانية أن المرأة حصلت على لقب الجدة الأكثر جاذبية في العالم بعدما أنجبت ابنتها كلاريز، 17 عاماً، حفيدها.

وأشار التقرير إلى أن كاري خضعت لعمليات التجميل مثل تكبير الثدي والبوتوكس لمدة 36 عاماً لتحافظ على جمال مظهرها.

وقد أثارت ضجة كبيرة بعدما نشرت صورها على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تمارس الرياضة.

وتعليقاً على ذلك قالت في حديث إلى الصحيفة: “أنا أجمل جدة في العالم دون منازع”، لافتة إلى أنها أنفقت أكثر من 13 ألف جنيه إسترليني للعناية بإطلالتها.

كما كشفت أنها قامت بتبييض أسنانها وتقويمها مقابل 90 جنيهًا لكل سن وأنها تصبغ حاجبيها ورموشها بشكل منتظم ولا تتخلى عن إضافات الشعر المستعار. وأضافت أنها تلقت عروضاً عدة للزاوج.

ويذكر أن الجدة حصلت على الحزام الأسود في الـ”كيك بوكسينغ” وعلى الميدالية الفضية 6 مرات على المستوى الدولي.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل