بورصة وول ستريت تقفز في نهاية أسبوع مضطرب مع تعافي أسهم التكنولوجيا

قفزت الأسهم الأمريكية في بورصة وول ستريت يوم الخميس لتضع نهاية متفائلة لأسبوع مضطرب، بدعم من تعافي أسهم التكنولوجيا.

وأنهى المؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول مرتفعا 254.69 نقطة، أو 1.07 بالمئة، إلى 24103.11 نقطة في حين صعد المؤشر ستاندرد آند بورز500 الأوسع نطاقا 35.87 نقطة، أو 1.38 بالمئة، عند 2640.87 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع مرتفعا 114.22 نقطة، أو 1.64 بالمئة، إلى 7063.45 نقطة.

وتنهي المؤشرات الثلاثة الأسبوع على مكاسب مع صعود داو جونز 2.50 بالمئة وستاندرد آند بورز 2.05 بالمئة وناسداك 1.01 بالمئة.

لكنها تنهي الشهر على خسائر مع هبوط داو جونز 3.55 بالمئة وستاندرد آند بورز 2.60 بالمئة وناسداك 2.88 بالمئة.

وتباين أداء المؤشرات الثلاثة في الربع الأول من العام مع هبوط داو جونز 2.30 بالمئة وستاندرد آند بورز 1.20 بالمئة، في حين صعد ناسداك 2.32 بالمئة.

وستكون الأسواق المالية الأمريكية مغلقة يوم الجمعة في عطلة الجمعة العظيمة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل