بعد النصر في الشرقية .. ضباط روس في جنوب دمشق

تحدثت مصادر إعلامية عن زيارة لوفد من القوات الروسية، أجرى عدد من الضباط الروس خلالها جولة تفقدية للمناطق الواقعة جنوب العاصمة دمشق “للاطلاع على الجبهات مع إرهابيي تنظيم داعش وتقييم الوضع العسكري على خطوط التماس مع المجموعات الإرهابية المسلحة”.

وبحسب مواقع الكترونية مهتمة بشؤون المخيم، فإن القوات الروسية سبق وأن أبلغت بعضاً من ممثلي تلك المجموعات الإرهابية عن نيتها بزيارة خطوط التماس مع التنظيم الإرهابي بُغية توجيه ضربة عسكرية تستهدف مناطق سيطرته في الحجر الأسود ومخيم اليرموك جنوب دمشق.

ويعاني مخيم اليرموك والحجر الأسود من حالة إقتتال مستمرة بين المجموعات الإرهابية المتواجدة على أرضه، سواء أكانت “النصرة” أم “داعش”، أو حتى بعض التنظيمات التي يتم وصفها بالمعتدلة، ليكون سكان المخيم هم الضحية الأولى والأخيرة من التجويع والقتل والخطف.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل