هذا ما قام به الجيش في ريف دمشق الجنوبي .

تابعت وحدات الجيش العربي السوري عملياتها ضد تجمعات وتحصينات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة المدعوم من كيان العدو الاسرائيلي بريف دمشق الجنوبي الغربي وسط انهيار في صفوفهم نتيجة الخسائر التي يتكبدونها.

وقد نفذت وحدات من الجيش عمليات مكثفة ضد تجمعات إرهابيي “جبهة النصرة” وتحصيناتهم في تلال ظهر الأسود الواقعة جنوب تلال بردعيا بعد أقل من 24 ساعة من سيطرة الجيش عليها.

اشتباكات عنيفة دارت بين وحدات الجيش والمجموعات الإرهابية التي شهدت انهيارا في صفوفها بعد وقت قصير من الاشتباكات تحت وقع تقدم وحدات الجيش وغزارة نيرانها وتنوعها.

وبدأ الارهابيون يفرون من المواجهة باتجاه مغر المير الواقعة إلى الشرق من تلال ظهر الاسود تاركين قتلاهم واسلحتهم خلفهم.

وأحكمت وحدات من الجيش أمس سيطرتها الكاملة على سلسلة تلال بردعيا الاستراتيجية المحيطة بمزرعة بيت جن أحد اكبر تجمعات التنظيم التكفيري في ريف دمشق الجنوبي الغربي.

وتؤكد الوقائع والتقارير الاستخبارية والاعلامية ارتباط المجموعات الإرهابية المنضوية تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة المنتشرة في بيت جن ومزرعة بيت جن وريف القنيطرة بكيان الاحتلال الإسرائيلي الذي ينقل المصابين من افرادها إلى مشافيه وينسق ويشرف على اعتداءاتهم الممنهجة ضد التجمعات السكنية والبنى التحتية.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل