خبير عسكري سوري: زيارة بوتين إلى سوريا تطلق مرحلة جديدة من التحالفات المشتركة

الخبير العسكري والاستراتيجي، العميد المتقاعد هيثم حسون - خاص وكالة العربي اليوم الإخبارية_ حوار سمر رضوان

خاص وكالة العربي اليوم الإخبارية_ حوار سمر رضوان
أوضح الخبير العسكري والاستراتيجي، العميد المتقاعد هيثم حسون أنّ زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الى سوريا ولقاء القمة مع الرئيس الأسد أتت في توقيت هام جداً لجهة إعلان النصر على تنظيم داعش الإرهابي وإسقاط الأحلام الأمريكية بأن يبقى هذا التنظيم في سوريا ليشكل ذريعةً ومبرراً للاحتلال الأمريكي لبعض الجغرافيا السورية والدور الروسي الكبير في تحقيق هذا الإنجاز.
وأضاف العميد حسون في حوار خاص لوكالة “العربي اليوم” أنه وبالتالي تأتي هذه الزيارة لتحويل النصر العسكري للانتصار سياسي وجيوسياسي حيث توظفه الأطراف في عدة أمور.
الأمر الأول: لإطلاق مرحلة جديدة من العلاقات التحالفية بين سوريا وروسيا تتجاوز التحالف العسكري ليصل الى التحالف السياسي الذي يتم من خلاله صياغة نظام العلاقات في المنطقة.
ثانيا: إرسال رسالة واضحة لدول الإقليم للتعامل مع واقع جديد في سوريا مبني على انقلاب الصورة الميدانية والسياسية والتخلص من رواسب المرحلة السابقة التي بنيت فيها كل مشاريعهم على إمكانية إسقاط الدولة السورية أو المساومة مع موسكو على التخلي عن حليفها السوري.
ويكمل الخبير حسون أنّ الأمر الثالث إرسال رسائل تطمينات محلية لمن يسمّون معارضة إقليمية لدول الجوار السوري ودولية للناتو والولايات المتحدة بأنه لا أهداف لروسيا في سوريا تتجاوز المصلحة في إنهاء الحرب وإعادة السلام إلى سوريا.
ويرى العميد حسون أنّه ربما يكون رداً مباشراً على تصريحات البنتاغون الأخيرة بأن جزءً من المجال الجوي السوري هو مصلحة أمريكية، فكان قرار سحب الجزء الفائض من القوات الروسية للطلب من الولايات المتحدة التوقف عن التعامل مع السيادة السورية بانها منتهكة ويمكن تقاسمها.
لافتاً أنّها ربما تكون مقدمة لإعلان سوريا حرمة مجالها الجوي في الفترة القادمة وبالتالي الطلب من كل الدول احترام هذه السيادة مع امتلاك الإمكانية للدفاع عنها.
ويختم العميد حسون بالقول حول أنّ السبب المباشر للزيارة هو إظهار تقدير الجهود والتضحيات والبطولات التي بذلها الجنود الروس في تنفيذ أوامر القادة السياسية للدولة الروسية.
Samar Radwan

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل