اللواء شريقي: لقاء الأسد ببوتين يحمل في طيّاته أن القادم سيكون إعلان الانتصار النهائي

خاص وكالة العربي اليوم الإخبارية

الخبير العسكري والاستراتيجي، اللواء رضا شريقي - خاص وكالة العربي اليوم الإخبارية_ حوار سمر رضوان

خاص وكالة العربي اليوم الإخبارية_ حوار سمر رضوان

رسائل كثيرة حملتها زيارة الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” إلى قاعدة حميميم السورية، ودلالات هي الأكبر من الناحيتين السياسية والعسكرية لتخرج أصوات غربية كثيرة منها من امتنع عن التعليق كألمانيا والاتحاد الأوروبي يرجّح عدم انتهاء الحرب السورية، واللافت من بين الجميع تصريح البنتاغون بأن سحب القوات الروسية لن يؤثر على أولويات العمليات العسكرية الأمريكية في المنطقة.

من هذا المنطلق وللوقوف عند حيثيّات هذه الزيارة تستضيف وكالة “العربي اليوم” الإخبارية، الخبير العسكري والاستراتيجي، اللواء رضا شريقي ضمن حوار خاص يشرح أبعاد هذه الزيارة.

يقول اللواء شريقي إنّ زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى قاعدة حميميم تأتي ضمن سياق تأكيد دعم روسيا قيادة وجيشا وشعبا للقيادة والجيش والشعب السوري في محاربة الإرهاب التكفيري، وتشير إلى أن الجيش العربي السوري بات يملك من الخبرات والإمكانيات التي يستطيع من خلالها بسط الأمن والاستقرار على كامل اراضي الوطن السوري.

ويضيف أنّ الرئيس بوتين يؤكد في هذه الزيارة على عمق أواصر العلاقات الاستراتيجية الروسية السورية، كما يؤكد على مسألة في غاية الأهمية وهي ان التواجد العسكري الروسي على الأراضي السورية هو تواجد مؤقت تحكمه اتفاقات بين الدولتين.

معتبراً أنّ من الرسائل التي وجهها الرئيس بوتين في هذه الزيارة الهامة إلى حميميم أيضا هي ان الجيش الروسي مستمر في محاربة الارهاب على الأراضي السورية إذا تطلب الأمر ذلك في اي وقت مستقبلا، وان على القوات الأمريكية المتواجدة على الاراضي السورية بصورة غير شرعية المغادرة وترك السوريين يحلون مشاكلهم بأنفسهم عن طريق الحوار الذي تعمل عليه الدبلوماسية الروسية.

ولفت اللواء شريقي إلى أن حميمية اللقاء ما بين الرئيسين الأسد وبوتين تدعو للاطمئنان على أن قادم الأيام يحمل في طياته اعلان الانتصار النهائي على الارهاب ويشي بأن الشعب السوري سينعم بالأمن والاستقرار قريبا وسيتبعه مرحلة إعادة البناء والبدء بالعودة إلى خطط ومشاريع الازدهار الواعدة.

 

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل