هل يلجأ لبنان إلى الضغط الدولي للإفراج عن الحريري ؟!

 

دعت الكتلة البرلمانية اللبنانية التابعة لحزب الله، السعودية إلى عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلد، عقب استقالة رئيس الوزراء سعد الحريري في عطلة نهاية الأسبوع أعلنها من المملكة.

وقال حسن فضل الله النائب عن الحزب: إن “الكتلة تؤيد نهج الرئيس اللبناني الذي رفض اتخاذ قرار بشأن قبول الاستقالة حتى يعود رئيس الوزراء سعد الحريري إلى وطنه”.

من جهته، أكد وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، أن الشعب يختار من يمثله، وهو وحده من يبعد أولئك الممثلين”، عقب استقالة الحريري مطلع الأسبوع الحالي من السعودية.

وقال باسيل في تغريدة على “تويتر”: “نحن الذين نقرر من يمثلنا، ونحن الذين نقرر إبعادهم أم لا”.

وكانت وكالة “رويترز” نقلت عن مسؤول لبناني أن السلطات اللبنانية ترجح أن يكون سعد الحريري محتجزا في السعودية وأنها بصدد التوجه إلى الدول الأجنبية للضغط على الرياض لعودته لبلاده.

وأكد المسؤول اللبناني، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، على أن “لبنان سيتوجه لمطالبة الدول العربية والأجنبية بالضغط على السعودية للإفراج عن رئيس الوزراء اللبناني”، وأشار المسؤول إلى أن سعد الحريري ما زال رئيسا للوزراء في لبنان.

وأضاف، أن “احتجاز الحريري وتقييد حركته في الرياض هو اعتداء على السيادة اللبنانية وكرامته هي كرامتنا، وسنعمل مع الدول الأخرى لإعادته إلى بيروت”.

و من جهتها نفت السعودية ومساعدو الحريري الأنباء التي تفيد بأنه قيد الإقامة الجبرية.

المصدر: رويترز

 

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل