هل تسلم الوحدات الكردية عناصر داعش لسوريا والعراق ؟

ستقوم هيئةَ العلاقاتِ الخارجيّةِ في الإدارةِ الذاتيّة الكرديّة لمُقاطعةِ الجزيرةِ بعدَ ظُهرِ اليومِ بتسليمِ عددٍ من أَسرى “داعش” من جنسياتٍ أجنبيّةٍ مُختلفةٍ لدُولِهم بحسب مصادر لوكالة انباء أسيا .

وبحسب المصادرِ فإنَّ عمليّاتِ التّسليم ستتمُّ في مركز العلاقاتِ العامّة التّابعِ لوحداتِ حمايةِ الشَّعبِ الكرديّة في مدينةِ القامشلي قُربَ حاجزِ قوّاتِ الأسايش الغربيّ مِن جهةِ هيمو، لافتة إلى أنَّ تفاصيلَ عمليّات الاستلامِ والتّسليم لغايةِ اللّحظةِ غير معروفة.

وسلّمَ خلالَ الفترةِ الماضيةِ عددٌ كبيرٌ من عناصرِ التّنظيمِ الإرهابيّ “داعش” من الجنسيّاتِ الأجنبيّةِ أنفسهم لقوّاتِ سوريّة الديمقراطيّة التي تقودُها وحداتُ حمايةِ الشّعبِ الكرديّة خاصّةً في مدينةِ الرقة وقُرى ريفِ دير الزورِ الشَّرقيّ، وكانَ المركزُ الإعلاميُّ التّابعُ لوحداتِ حمايةِ الشّعبِ الكرديّة قد بثَّ اعترافاتٍ لعددٍ من عناصرِ “داعش” من جنسيّاتٍ أجنبيّة.

وسَلّمت الوحداتُ الكرديّة في وقتٍ سابقٍ مِنَ الشَّهرِ الفائتِ نحو أربعِ نساءٍ شيشانيّاتٍ زوجاتٍ لعناصر مِنَ التّنظيمِ الإرهابيّ مع أطفالِهنَّ البالغ عددهم 11 طفلاً وذلكَ بعد زيارةِ زياد السبسبي لمدينةِ القامشلي ولقائِه مع قياداتٍ مِنَ الوحداتِ الكرديّة .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل