هل تذكرون الممثلة “ماريا مرسيدس”.. شاهدوا صور زفافها

من يتذكر المسلسلات المكسيكية التي كانت تعرض على الشاشات العربية منذ بداية التسعينيات، سيكون حتماً على إطلاع على أعمال الفنانة المكسيكية تاليا، التي عرفت في بلادنا بماريا مرسيدس، او ماريا ابنة الحي، الوجه الجميل الذي خطف القلوب منذ أكثر من عشرين عاماً ما يزال على حاله اليوم، وهذا ما يمكن الجزم فيه من خلال مقارنة صورها بين الأمس البعيد وصورها الحالية. ولعلّ لقطات زفافها تكرّس أكثر هذا الواقع.
تزوّجت تاليا في العام 2000 أي منذ ما يقارب الستة عشر عاماً، وتألقت بثوب زفاف جميل جداً وفخم من توقيع أحد المصممين المكسيكيين، وقيل حينها أنّ أجمل عرائس الشاشة المكسيكية، واللافت أنّ صورها في الزفاف لا تختلف عن صورها اليوم، وكأنّ الزمن لم يمر على شكلها وإطلالاتها، وما تزال بالجاذبية والشباب نفسيهما.
هذا التألق وعدم ظهور آثار السنوات على وجهها يعود بحسب المجلات الأجنبية والمكسيكية تحديداً إلى مجموعة من العوامل، أولها النظام الغذائي الصحي الذي تتبعه، وثانيها السلام الداخلي الذي تحب أن تعيشه، فهي في أحد لقاءاتها تقول أظن أنّ شبابي ونضارة بشرتي تعود إلى سعادتي وعدم سعيي إلى الشعور بأي إحساس سلبي في حياتي!

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل