معالجات الهواتف الذكية : مميزات وفوارق بالتفصيل

تعتبر معالجات الهواتف الذكية من المكونات الأساسية فى أى هاتف، إلا أنه كثيرا ما نسمع عن وجود أنواع متعددة ومختلفة منها مثل معالجات كوالكوم أو إنتل أو سامسونج، كذلك فهناك بعض المصطلحات مثل معمارية ARM أو معمارية “إنتل” وغيرها من المصطلحات الأخرى التى لا يعرفها الكثير من المستخدمين والتى نعرض مفهومها ومعناها كما يلى:

الفروق بين المعالجات
يظهر الفروق بين المعالجات بشكل رئيسى فى معماريتها، والتى تشير إلى طريقة تصميم المعالج فى تنفيذ مختلف الأوامر المطلوبة منه، فنجد أن هواتف اندرويد تدعم ثلاث معماريات هى ARM وIntel وMIPS، حيث تضم كل معمارية معالج حزمة من التعليمات الخاصة بها يفهمها المعالج ويقوم بتنفيذها وتحويلها إلى إشارات ونبضات “0،1” وهو ما يشار إليه بنظام العد الثنائى.

معمارية ARM:
تعتبر الأكثر انتشارا، وتعتمد على تصميم يحتوى على عدد قليل من التعليمات الأساسية البسيطة، كما أنه يتميز بالسرعة خاصة وأنه يعالج المعلومات بشكل أبسط بكثير، فيما تعتبر كوالكم، سامسونج، ميدياتيك، وغيرها أبرز الشركات التى تعتمد على هذه النوعية من المعمارية، فيما تحتل ARM الصدارة فى عالم الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.

معمارية إنتل:
تعتمد على حزمة تحتوى على عدد كبير من التعليمات والكثير منها يعتبر معقد، وهو ما يعنى استخدام تعليمات أقل لتنفيذ عملية معقدة وهو الأمر الذى يساعد على تحسين استهلاك الذاكرة، ولعل من أشهر الأجهزة التى تعتمد على هذه النوعية من المعالجات سلسلة هواتف Asus Zenfone، إضافة إلى عدد من أجهزة لينوفو وموتورولا.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل