مالذي يفعله مسؤول تركي في إدلب؟!

قام محمد إريش معاون والي لواء اسكندرون المغتصب أمس بزيارة لمدينة إدلب السورية والتي تعتبر معقل تنظيم جبهة النصرة الإرهابية , وبرفقته عددا من الشخصيات التركية و منها من الائتلاف المعارض وما يسمى مديرا لمعبر باب الهوى ساجد أبو فراس وما يسمى مدير صحة إدلب منذر خليل الذي صرح بالتعاون مع تركيا لتحسين مستوى الخدمات الطبية في المحافظة .

وتأتي هذه الزيارة دليلا قاطعا على العلاقة المتينة والحميمة بين النصرة وتركيا وأن الاخيرة ليست بوارد طرد النصرة من إدلب وذلك حسب مراقبون .

ويرى مراقبون أن هذه الزيارة مخالفة لاتفاقيات خفض التصعيد التي نصت على محاربة النصرة وخاصة أن تركيا من ادول الضامنة لمسار استانا التي توصلت خلالها الى هذه الاتفاقيات .

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل