لم يتوقع هذا الطفل أن نهاية حبه لزميلته سيودعه المشفى!!!

ذكرت صحيفة “الشروق” الجزائرية أن أمن العاصمة اعتقل ولي تلميذة تدرس في الابتدائي وأودعته السجن، جراء اعتدائه على طفل صغير أعرب عن حبه لابنته.
وبحسب المصدر، فقد اعتدى الأب المعتقل على زميل ابنته بالركل والضرب أمام المدرسة، ما تسبب له بنزيف وكسر على مستوى الأنف، وخلف عجزا صحيا يصل إلى 15 يوما.
بدأت القصة، حين أبدى تلميذ يبلغ من العمر 10 أعوام، حبه لزميلته، وهو ما تداوله باقي الزملاء، فسارعت التلميذة وأخبرت والدها وهي تبكي بشدة.
واعترف الأب بالتهم الموجهة إليه، وقال إنه شعر بندم بعدما اعتدى على الطفل، إذ بادر إلى إسعافه ثم اتصل بوالد الضحية بعد نقله إلى المستشفى.
وطلب المتهم الصفح من عائلة الطفل الضحية، ودعاها إلى أخذ الحالة النفسية لابنته بعين الاعتبار لا سيما أنها قاطعت الدراسة منذ سجن والدها.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل