قمة ثلاثية في سوتشي , ما أهم محاورها؟!!

أعلن الكرملين أن قمة ثلاثية ستعقد في مدينة سوتشي الروسية 22 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري ستضم ايران وروسيا وتركيا وستتناول الأزمة السورية.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف أن القمة الثلاثية بشأن سوريا ستعقد الأربعاء القادم مؤكدا أن الدول الضامنة لعملية التسويةالسياسية وإرساء الامن والاستقرار في سوريا ” روسيا وإيران وتركيا ” ستتناول الأجندةالسورية بكامل طيفها.

ولم يكشف بيسكوف عما إذا كان الرؤساء الثلاثة سيصدرون بيانا رسميا في ختام المحادثات.
لكن بيانا صدر عن الكرملين وضح الخطوات الواجب اتخاذها من أجل تطبيع الأوضاع بعيد المدى في سوريا، على خلفية النجاحات الأخيرة في مكافحة الإرهاب والخفض الملحوظ لحدة العنف في البلاد.

ومن المقرر أن يعقد وزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران، سيرغي لافروف ومولود جاويش أوغلو ومحمد جواد ظريف اجتماعا في مدينة أنطاليا التركية أواخر الأسبوع الجاري، تمهيدا للقمة المرتقبة.

وذكرت روسيا اليوم أن المتحدث باسم الحكومة التركية بكير بوزداغ قد أعلن الخميس أن “الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيجري “مفاوضات هامة” مع نظيريه الروسي فلاديمير بوتين والإيراني حسن روحاني لبحث عملية الانتقال السياسي في سوريا”.

كما نقلت وكالة “الأناضول”عن مصادر دبلوماسية تركية قولها إن المشاركين في القمة سوف يناقشون آخر التطورات المتعلقة بالمنطقة عامة، وسوريا على وجه التحديد.

واوضحت قناة NTV التركية أن الزعماء الثلاثة سيبحثون سير تطبيق نظام وقف إطلاق النار في سوريا.

هذا وأعلن النائب الأول لرئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد الروسي، فلاديمير جباروف، أن القمة ستتناول، بالخصوص، تصرفات الولايات المتحدة في سوريا، من أجل طرح موقف موحد إزاء هذه المسألة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل