سياسي سويدي :المسلمون ليسوا بشرا 100 % ؟!!

شن عدد من رؤساء الأحزاب في السويد، اليوم الأحد، هجومًا على مارتن ستريد عضو اللجنة الإدارية لحزب ديمقراطيو السويد (يميني) على خلفية تصريحات أدلى بها أساءت للمسلمين.

وفي وقت سابق اليوم، قال ستريد خلال مشاركته في برنامج “المنتدى” على تلفزيون “إس في تي” الرسمي إن المسلمين ليسوا بشرا 100% مضيفًا أنا أصاب بالذهول كلما اطلعت على الإسلام، على حد قوله.

وانتقد “يان بيوركلوند” رئيس حزب “التجمع المعتدل” اليميني المحافظ، تصريحات ستريد، واصفًا إياها بـ”العنصرية”.

بدورها، قالت “آني لوف” رئيسة الحزب الليبرالي المركزي، إنها “تصريحات عنصرية”.

وتساءلت عن موقف رئيس الحزب الذي ينتمي له “ستريد”.

كما وصف “جوناس سيوستدت” رئيس الحزب اليساري السويدي، تلك التصريحات بأنها “عنصرية بامتياز”.

وفي السياق تقدم مسلمون في مدينة نورشوبينغ السويدية، بشكوى قضائية ضد “ستريد” لأنه عمل على “نشر الكراهية والعداوة بين الشعوب” بتصريحاته.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل