تعطل ريال مدريد الموسم الحالي

ريال مدريد يعاني من ثغرة قوية لم يجد زين الدين زيدان المدير الفني للفريق أي حلول دقيقة لها.

لم يعد ريال مدريد مثلما كان .. تعطل رادار التقاط الكرات الهوائية .. لم يسجل النادي الملكي أي هدف هذا الموسم من ضربات رأسية .. هل هذا هو الملكي الذي يصطاد نجومه سيرخيو راموس وكريم بنزيمة وألفارو موراتا وكريستيانو رونالدو الكرات من الهواء لتهز الشباك في سهولة؟

كان التناغم واضحا بين توني كروس وسيرخيو راموس في الكرات الهوائية فيمرر النجم الألماني الكرة بدقة وتستقبها رأس قائد النادي الملكي لتستقر في شباك المنافسين.. هناك خطأ ما في التقاط مثل هذه الكرات.

انهيار ريال مدريد واضحا هذا الموسم خسر من جيرونا في كتالونيا وقبلها على ملعب بيرنابيو أمام ريال بيتيس وتعادل مع ليفانتي وفالنسيا ليتسع الفارق بينه وبين برشلونة إلى 8 نقاط .. لم تمر سوى 10 جولات من الدوري .. فهل يتسع الفارق ..وهل يعالج زيدان الأخطاء؟!

لم يكن أسوأ المتشائمين يتخيل أن يخسر ريال مدريد بثلاثية أمام توتنهام الذي يبدو منظما للغاية ولولا اخطاء بعض المهاجمين في صفوف النادي الإنجليزي لزادت النتيجة .. هناك هدفا يبدو تسلل كان من المفترض الا يحتسب ولكن أداء النادي الملكي لم يكن يحمل القوة الكافية لتغيير مسار النتيجة.

الهدف الثاني للاعب ديلي ألي في صفوف ريال مدريد كان يوضح سوء حالة الدفاع وسهولة التلاعب به وهو ما يؤكد أن أزمة الريال الهجومية تلاحقها أزمة أخرى في الدفاع خاصة أن جيرونا استطاع بالهجمات المرتدة هزيمة النادي الملكي.

في معادلة بسيطة سجل ليونيل ميسي 12 هدفا في الليغا الإسبانية بينما نجح هجوم ريال مدريد المكون من غاريث بيل وكريستيانو رونالدو وبورخا مايورال وكريم بنزيمة ولوكاس فاسكيز في تسجيل 6 أهداف مجتمعين أي نصف ما أحرزه النجم الأرجنتيني .. هذه مشكلة أخرى تضاف إلى سلسلة المشاكل السابقة.

هذه المقالة تعبر عن آراء الكاتب الخاصة وليس بالضرورة عن رأي الموقع

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل