تعرف على تأثير الهرمونات التى يتعاطها البعض لتكبير العضلات

ممارسة الرياضة والتغذية شىء ضرورى، ولكن بعض العوامل ، مثل الهرمونات التى يتم تعاطيها فى الجيم لا ندرك مدى خطورتها على صحتنا.

وفى هذا السياق، كشف الموقع الطبى الأمريكي “dailyburn”، عن تأثير الهرمونات التى يتعاطاها لاعبون الجيم لتضخيم عضلاتهم، وتشمل:

1- هرمون التستوستيرون
ربما واحدة من الهرمونات الأكثر شهرة هو هرمون الذكورة ويتم إفراز الهرمون من الخصيتين في الذكور ويوجد بجرعات أصغر بكثير في المبيض في الإناث، لكن يختار العديد من الأشخاص تكبير وتضخيم عضلاتهم بهرمون الذكورة الذى يعمل على تكبير العضلات ولكن يسبب كثرة الاستخدام إلى فشل كلوى وتليف فى الكبد وقد يصل إلى العقم.

2- هرمون النمو
وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، على هرمون النمو “HCG” لعلاج العقم، كما أصبح شعبياً جداً لفقدان الوزن بسبب نظرية وضعت في 1950s من قبل الغدد الصماء البريطاني A.T.W. سيميونس أنه يمكن إعادة توزيع الدهون.
آثار هرمون النمو الجانبية
يمكن أن يسبب جلطات الدم، ألم في موقع الحقن، خدر، وخز، والارتباك، والدوخة والصداع، وتورم اليدين أو الساقين، وآلام في البطن أو تورم، وضيق في التنفس، وزيادة الوزن ومشاكل الجهاز الهضمي.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل