تطورات عمليات الجيش في البوكمال .

واصلت وحدات من الجيش العربي السوري بقيادة سهيل الحسن  بالتعاون مع القوات الحليفة الروسية , التقدم في عملياتها ضد بؤر إرهابيي “داعش” المتبقية بين مدينتي البوكمال والميادين على الضفة الغربية لنهر الفرات بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

ونفذت وحدات الجيش  بالتعاون مع الحلفاء عمليات نوعية انطلاقا من مواقعها جنوب مدينة الميادين سيطرت خلالها على الأجزاء الشرقية والغربية لقرية محكان بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم “داعش” الإرهابي.

وقامت وحدات الجيش بتأمين قرى وبلدات ضهر النصراني والشيخ علي ووادي الخور وفيضة أحمد الهيفان ووادي فليتة ووادي السيل بعد فرار إرهابيي تنظيم “داعش” منها.

كما سيطرت وحدات من الجيش على قريتي الكشفة والصالحية ونقطة وادي الورد وتل ملحم وشعب خعن على طريق الميادين البوكمال بعد تدمير آخر تحصينات تنظيم “داعش” الإرهابي فيها.

وقضت وحدات الجيش العربي السوري بالتعاون مع الحلفاء الأحد الماضي على آخر بؤر إرهابيي “داعش” في مدينة البوكمال جنوب شرق دير الزور بنحو 140 كم لتصبح المدينة محررة بالكامل.

وبذلك سيتحقق كلام سهيل الحسن حول تحرير البوكمال من رجس داعش الإرهابي , وصولا إلى تحرير سوريا من ارهابه.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل