باعت رضيعها بـ300 دولار لهذا السبب الصادم!

أثارت قضية سيدة هندية تدعى ” ​جيوثي​ ” جدلاً واسعاً وصدمة كبيرة في البلاد، بعد أن أجبرت على بيع رضيعها بمبلغ زهيد وصل إلى 324 دولاراً وذلك من أجل دفع فواتير إدمان زوجها على الكحول.
وفي تفاصيل الحادثة، ان جيوثي باعت رضيعها إلى ممرضة متقاعدة لعبت دور الوسيط من أجل بيع رضيعها إلى سيدة عقيمة، وذلك بحسب صحيفة ” تايمز أوف إنديا ” التي أضافت أن رسالة مجهولة المصدر وصلت إلى منظمة حماية الأطفال، تؤكد قيام سيدة ببيع رضيعها، فكُشف أمرها، وتم تبليغ الشرطة التي بدورها فتحت تحقيقا مع السيدة، لتنكر أن لديها أطفالا، قبل أن تعترف ببيع رضيعها، لتتمكن من دفع فاتورة زوجها السكير.
وفي تفاصيل التحقيق معها، قالت جيوثي أ
إن زوجها كان على وشك قتلها وقتل رضيعها إذا لم توفر له المال لدفع فاتورة الكحول. وأضافت ان زوجها كان سيتعرض للقتل من قبل تاجر الكحول في حال عدم دفع الفواتير.
وخلال التحقيقات إكتشفت الشرطة أن الممرضة لها سوابق مماثلة لهذه الحادثة من قبل حيث أنها شاركت من قبل في عملية بيع مماثلة، وكانت لطفل يبلغ السابعة من العمر.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل