موسكو تحذر أمريكا ما السبب ؟

صرحت وزارة الدفاع الروسية اليوم: “أنه نحو 600 مسلح خرجوا تحت أعين واشنطن من منطقة التنف إلى منطقة خفض التصعيد الجنوبية، مشيرة إلى أن هؤلاء حصلوا على مساعدات في ظروف غريبة”

وأضافت ” ننتظر توضيحاً بشأن تسلل 300 من مسلحي “داعش” لإغلاق طريق دمشق دير الزور عبر منطقة خاضعة لسيطرة واشنطن”

ونحن نحذر الجانب الأمريكي من تحمل مسؤوليته عن نسف العملية السلمية في سورية، في محاولة منها لإفشال الهدنة في منطقة خفض التصعيد الجنوبية في سوريا”.

وأيضا وضح المتحدث باسم وزارة الدفاع :” نمتلك صوراً تؤكد تمركز عربات وتعزيزات عسكرية للمسلحين قرب قاعدة التنف الأميركية في سورية”، طالبا من الولايات المتحدة تقديم إيضاحات “للعمى الانتقائي” حيال المسلّحين الناشطين أمامها في سوريا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل