قدمت استقالتها للتشكيك في نزاهتها !

تقدم رئيس الوزراء الكويتي الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح باستقالته ظهر اليوم لأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

من جانبه قبل أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح استقالة الحكومة وكلفها بتسيير الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة.

وقال مصدر كويتي، في اتصال هاتفي مع “سبوتنيك”، اليوم الاثنين 30 أكتوبر/ تشرين الأول 2017، إن استقالة الحكومة اليوم جاءت على خلفية قيام عدد من نواب مجلس الأمة بطلب استجواب لأحد الوزراء، وتمت الموافقة عليه، وهو الأمر الذي تعتبره الحكومة نوعاً من الشك في نزاهتها، لذا تقوم بتقديم استقالتها.

وأشار المصدر إلى أن “الاستجوابات في مجلس الأمة الكويتي تختلف كلياً عن معظم برلمانات العالم، حيث تحدث ضجة كبيرة في الرأي العام الكويتي والعربي على العموم، فعندما يتقدم مجموعة من الأعضاء باستجواب أحد الوزراء ويقوم المجلس بسحب الثقة منه، تبادر الحكومة مجتمعة بتقديم استقالتها لأنها ترفض سحب الثقة من أي من وزرائها”.

وتابع، أن استقالة الحكومات الكويتية المتعاقبة تكررت كثيراً وعلى فترات متقاربة.

وتولى الشيخ جابر مبارك الصباح رئاسة الوزراء منذ عام 2011

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل