عملية إدلب قد بدأت.. الطيران الروسي سيدعم “الحر”

يبدو ان انقرة اتخذت خطوات جديدة لتحقيق الامن في محافظة ادلب حسب تصريح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في خطاب أمام أعضاء حزبه حيث قال أن أنقرة وحلفاءها شرعوا في العمل على تأمين محافظة إدلب السورية.
‎وقال : إن عملية عسكرية كبيرة تجري الآن في إدلب “وستستمر”، مضيفا أن أنقرة تتخذ خطوات جديدة لتحقيق الأمن في المحافظة، ضمن إطار المساعي المبذولة من قبلها بهدف توسيع نطاق عملية “درع الفرات”.
‎وأضاف: مهما كانت الظروف لا نستطيع ترك إخواننا الهاربين من حلب إلى إدلب بمفردهم بل علينا أن نمد يدنا إليهم وقد اتخذنا خطوات.

‎وشدد الرئيس التركي على أن القوات التركية لم تدخل إدلب بعد، موضحا أن العملية ينفذها “الجيش السوري الحر” بدعم جوي روسي وبإسناد بري من قبل أنقرة من داخل الحدود التركية.
‎وتابع: لن نسمح بإقامة ممر إرهابي عند حدودنا مع سوريا، وسنستمر في تطبيق مبادرات جديدة بعد عملية إدلب.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل