امرأة سورية وابنتها تنجبان في اللحظة نفسها!

وضعت فاطمة بيرينجي (42 عاما) وابنتها غادة بيرينجي (21 عاما) طفليهما في اللحظة نفسها، بعدما أجرى لهما أطباء أتراك عملية قيصيرية في ولاية قونيا وسط تركيا.
وبحسب الأطباء، هذه هي المرة الأولى في العالم التي تلد فيها أم وابنتها في اللحظة نفسها بعد متابعتهما لحالتهما الصحية، فوضعتا مولوديهما في اللحظة نفسها، وفي المستشفى نفسه بعمليتين قيصريتين متزامنتين.
وكانت فاطمة وابنتها (من أصول تركمانية) قد فرتا من سوريا قبل 3 سنوات بسبب الأزمة، ولجأتا إلى ولاية قونيا بمنطقة الأناضول.
وأطلقت فاطمة وابنتها غادة على مولوديهما اسم رجب، وطيب، تعبيراً عن حبهما للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل