الخارجية الإيرانية: تدعو السعودية للاهتمام بمصالح مواطنيها بدلا من الروبوتات

نصح الناطق الرسمي باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، اليوم الاثنين، الحكومة السعودية بالاهتمام بمصالح وحقوق مواطنيها، والابتعاد عما لا ينفع.

وقال قاسمي، في مؤتمر صحافي، “على الحكومة السعودية الاهتمام بحقوق مواطنيها وبدلا من الانشغال بالروبوتات عليها الحفاظ على حقوق مواطنيها في العالم الحقيقي. هذه الحركات لن تساعدهم أبداً”، في اشارة الى منح احد الروبوتات الجنسية السعودية.

وحول تصريحات مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة حول الأقليات في إيران، قال قاسمي إن السعودية “تستغل أي قضية ولكنها لم تفلح بشيء إلى الآن”.

وكان قد ذكر بيان صحفى سعودي رسمى في 27 من الشهر الجاري أن صوفيا تم تأكيدها كمواطن سعودي خلال حدث تجاري فى الرياض. وقال مدير الجلسة وكاتب الأعمال أندرو روس سوركين موجهاً كلامه للروبوت: “لدينا خبر هام، لقد علمنا للتو أن صوفيا، وآمل أنك تستمعين لي، أنك الروبوت الأول الذي يتم منحه الجنسية السعودية”.

من جهتها شكرت صوفيا هذه اللفتة وقالت: “شكراً للمملكة العربية السعودية. أنا فخورة جداً وفخورة بهذا الوسام الفريد”. وأضافت: “إنه حدث تاريخي أن أكون أول روبوت في العالم يُمنح الجنسية”.

وكانت صحيفة “لإندبندنت البريطانية قد نشرت أن المملكة العربية السعودية منحت جنسيتها وجواز سفرها للروبوت “صوفيا”، وهي خطوة رمزية تأتي لتعزيز الذكاء الاصطناعي في المملكة. ومن المفترض أن تسمح لها بأن تصبح مواطناً كاملاً. غير أن الكثيرين أشاروا إلى أن هذه الحقوق نفسها ليست متاحة لكثير من البشر في البلد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل