هل تحتاج حقاً لإزالة الـUSB بأمان قبل إخراجها؟

بدايةً، لعلَّه من المفيد أن تأخذ هذه النصيحة بعين الاعتبار: لا تقم مطلقاً بإزالة قرصٍ خارجيٍّ حتى لو كان USB دون القيام بتنبيهه أنّه سيتمُّ قطع الطاقة عنه، وذلك من خلال إزالته بأمان، لأنّه قد يكون قيد العمل، وقد يكون هناك بعض الملفَّات التي يتمُّ الوصول إليها، وإذا كان قرصاً صلباً، فقد يكون بوضع الدوران. في حال كنت مستخدم لجهاز «ماك»، فإنّ جهازك سيقوم بإظهار تنبيهٍ بخصوص ذلك، أمّا في حال كنت من مستخدمي «ويندوز» فقد تتساءل: هل قمت بأيِّ ضرر؟
 في الحقيقة، انتظار تلك الثواني القليلة لإزالة الـUSB بأمان يمكن أن يساعد في حماية البيانات والبرامج الخاصَّة بك. ولكن وجود الخطر أو عدمه يعتمد على نظام التشغيل وعلى كيفيّة استخدام الـUSB.
 تمَّت برمجة أنظمة التشغيل للتعامل مع مُحرِّكات الأقراص الصلبة مثل الـUSB على أنّها دائمة الاتصال بالحاسوب، وهي تتوقَّع أنّها تستطيع الوصول إلى الملفَّات الموجودة عليها في أيِّ وقت.
هذا يعني أنّه في حال وجود برنامجٍ على جهاز الحاسوب يقوم بالقراءة فقط من الـUSB دون قيامه بأيِّ عمليةٍ لحفظ البيانات عليها، فعلى الأرجح أنّ الملفات الموجودة لن تتأثر إن قمتَ بنزعها من الحاسوب بشكلٍ مفاجئٍ ودون إزالتها بأمان، ولكنّك في الوقت نفسه تُخاطر بإرباك حاسوبك وتعريضه للعديد من المشاكل، مثل فقدان البيانات أو تَلفِ ملفاتٍ خاصّةٍ بالنظام أو إيقاف برامجٍ معيّنة عن العمل أو حتى تعليق عمل الحاسوب كَكُل وطلب إعادة تشغيله. أمّا إن قُمتَ بتعديل أو إضافة أيِّ معلوماتٍ على الـ USB، ستصبح الأمور محفوفةً بالخطر بشكلٍ أكبر، وذلك لأنّ أنظمة التشغيل مُصمَّمةٌ بحيث تقوم بما يٌسمّى بالـ”write caching”.
 ما هي عمليّة الـ”write caching”؟
هي تقنيّةٌ يستخدمها نظام التشغيل من أجل تحسين الأداء. فعندما نقوم بنسخ ملفٍّ معيّنٍ إلى جهاز التخزين الخارجي (أي الكتابة عليه) ويقوم الحاسوب بإعطاء رسالةٍ أنّ عمليّة الكتابة قد تمَّت، ففي أغلب الأحيان لا تكون العمليّة قد تمَّت بعد، فكيف ذلك؟
عندما تقوم بكتابة ملفٍ ما إلى قرصٍ خارجيٍّ مثل الـ USB، يقوم الحاسوب -من أجل عدم إضاعة الوقت- بتخزين هذه المعلومات في ذاكرةٍ مؤقَّتة (cache)، وينتظر حتى يُصبح لديه مجموعةٌ من عمليّات الكتابة ليقوم بها معاً، وهذه الطريقة شائعةٌ عند عمليّة نسخ ملفاتٍ صغيرة الحجم.
 كما ذكرنا في البداية، يعتمد الأمر على نظام التشغيل، إذ أنّ أنظمة «ماك» و«لينكس» تستخدم الـ”write caching” على كافَّة مُحرِّكات الأقراص تقريباً، وتتيحُ إمكانيّة إخراج أيِّ مُحرِّك أقراصٍ بواسطة مدير الملفَّات، ولكن نظام «وينذوز» محاطٌ بالغموض قليلاً بهذا الشأن، فقد قامت الشركة بتعطيل هذه الميِّزة على القرص، لأنّها تعلم أنّ معظم المستخدمين يقومون بإخراج القرص دون إزالته بأمان. لكنّها تُحافظ على هذه الميِّزة فيما يخصُّ الأقراص غير القابلة للإزالة مثل القرص الصلب، وتعطينا إمكانيّة تفعيل هذه العمليّة.
 يمكن تفعيل عمليّة الـ“write caching” في نظام «ويندوز» والقيام بالكتابة في الذاكرة المؤقَّتة وتحسين أداء الحاسوب عبر اتباع الخطوات التالية:
نذهب إلى خصائص جهاز الكمبيوتر ونختار إدارة الأجهزة (Device Manager)، ومن ثُمَّ مُحرِّكات الأقراص (Disk drives).
ثُمَّ نضغط بالزر الأيمن للفأرة على مُحرِّك الأقراص USB الذي نريد إلغاء عمليّة الـ“write caching” له، ونختار خصائص (Properties). نستطيعُ من خلال شريط السياسات (Policies) رؤية خيارين كما في الصورة أدناه. الخيار الأوَّل الافتراضي وهو الإزالة السريعة، وهو يُلغي الـ“write caching”، وبالتالي يُتيح إمكانيّة إزالة الـ USB دون استعمال ميِّزة إزالة الأجهزة بأمان، والخيار الثاني يُعطي أداءً أفضل، ولكن يجب استعمال خاصيّة إزالة الأجهزة بأمان قبل سحب الـ USB من الجهاز. وتذكَّر دائماً أنّه حتى لو لم تكن الـ USB في وضع الكتابة أو كانت عمليّة الـ“write caching” غير مُفعّلة، فإنّ إخراجها من الحاسوب دون إزالتها بأمان قد يُعرِّض البيانات للتلف.
عند قيامك بإزالة جهازك بأمان يتمُّ مسح ذاكرة التخزين المؤقَّتة، ولكن بعد التأكُّد من نجاح كل عمليّات الكتابة المعلّقة، يُمكنُ للمستخدم إزالة الـ USB بأمان.
إذاً ما الذي تقوم به عمليّة الإزالة بأمان بالتحديد؟
• تقوم بإنهاء كافّة عمليّات الكتابة النشطة على القرص.
• تنبيه جميع البرامج لاتخاذ الإجراءات المناسبة لأنّ القرص ستتمُّ إزالته.
• تنبيه المستخدم في حال فشل أحد البرامج باتخاذ الإجراء المناسب، وإخباره أنّه ما زالت بعض الملفَّات مفتوحة.
 في النهاية، نقول أنّه لا يوجد سببٌ لعدم إخراج مُحرِّك الأقراص الخاصِّ بك بطريقة سليمة، إذ سيضمنُ ذلك أمان بياناتك وعدم تلفها حتى بالنسبة لمستخدمي «ويندوز»، الذين هم أقلُّ عرضةً لهذه المشكلة بسبب طريقة تعامل «ويندوز» مع الأقراص، ولكن ذلك لا يعني أنّهم آمنين بشكلٍ كامل.
 المصدر:

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل