ماذا كشفت التحقيقات الأوليّة عن استشهاد الجنرال الروسيّ بدير الزور؟

كشف مصدر أمني سوري اليوم الثلاثاء، أن النتائج الأولية للتحقيقات حول استشهاد الفريق فاليري أسابوف في دير الزور تشير إلى وجود من سرّب معلومات حول إحداثيات مكان تواجده لتنظيم “داعش”.

وقال المصدر بحسب سبوتنيك “إن النتائج الأولية تفيد بأنّ هناك من سرّب معلومات حول مكان وجود الجنرال الروسي للجهة التي قصفت المنطقة.

وأضاف المصدر الأمني أن التحقيقات مستمرة لمعرفة ملابسات الحادث.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت، الأحد الماضي، عن مقتل فاليري أسابوف مع اثنين من مرافقيه ومترجمه في منطقة قريبة من مدينة دير الزور بعد تعرضه لقصف بقذائف مورتر من قبل إرهابيي “داعش”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل