لعنة “أنويتا” تمنع رونالدو من لعب مباراة ريال سوسيداد!

هل تكون هناك حجة جديدة العام المُقبل؟

للموسم الخامس على التوالي سيغيب نجم ريال مدريد، كريستيانو رونالدو، عن لقاء فريقه ضد ريال سوسيداد على أرضية ملعب الأنويتا.. في اللقاء الذي يجمع الفريقين لحساب الجولة الرابعة من الدوري الإسباني.

الأمر الذي تكرر طيلة الأعوام الخمسة الأخيرة أصبح محطًا للذكر والأنظار، حيث تعددت أسباب صاروخ ماديرا عن هذا اللقاء، فتارة للإصابة وتارة للراحة والمناوبة.

لكن هذه المرة كان السبب هو الإيقاف لخمس مباريات بعد حالة الطرد الشهيرة في لقاء السوبر الإسباني، ومن سوء حظ اللاعب أن المباراة الأخيرة له في العقوبة في “الأنويتا”.

في الأنويتا بدون رونالدو.. فاز الميرنغي في ثلاث موجهات، تعادل في واحدة وخسر في أخرى.

ملعب ريال سوسيداد لا يرتبط برونالدو كونه لم يلعب عليه منذ خمس سنوات فحسب، بل يحوي الرقم الأصعب وهو عدم تسجيل اللاعب البرتغالي على أرضيته أي أهداف، فيما هو أشبه باللعنة.

ويشترك مع ملعب سوسيداد كلًا من ملاعب، أتليتك بيلباو، لاس بالماس، قرطبة، ومورسيا كونهم الفرق الخمسة الذين فشل رونالدو في التسجيل على ملعبهم.

رونالدو كذلك لم يسجل في ملعبي فريقي ليغانيس وجيرونا، لأنه بطبيعة الحال لم يشارك في أي مباريات على أرضية ملعبيهما.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل