روسيا تطالب أمريكا والأردن بفتح معبر نصيب والطريق الدولي

طالبت روسيا أمريكا والأردن بالإيعاز لعملائهم في درعا وريفها بفتح معبر نصيب والطريق الدولي..

حيث صرّح الفريق سيرغي كورالينكو ممثل قيادة القوات الروسية العاملة في سورية:

– يجري العمل في سورية على إعادة البنية التحتية المدمرة للقرى والمدن واستقرار حياة السلام في المناطق حيث عُقدت الأعمال القتالية حديثا، وفي قرية سبينة بريف دمشق يتم إصلاح العيادات الخارجية في المركز الطبي.

– في مدينة بصير بريف درعا يتم إصلاح طريق بصير- جباب وقد اُصلح 1.5 كم من الطريق.
– إحدى المشاكل التي يعانيها السكان هي عدم وجود فرص العمل، والأهالي الذين يسكنون في أرياف جنوب سورية قبل كانوا يعتمدون على معبر نصيب الحدودي كأحد مصادر الدخل، وعلى رحلات السكة الحديد وطريق إم 5 الدولي.
ولكن حاليا تتم محاصرة نقطة نصيب الحدودية والطريق الذي يربطها بالغارية الغربية من قبل ( المعارضة المسلحة) التي تضمنها الولايات المتحدة والأردن.

– ويحاول ممثلون من سورية والأردن بدعم دعم ضباط مركز المصالحة الروسي أن يحلوا المشكلة في افتتاح نقطة نصيب الجمركية الحدودية، وسيسمح ذلك بإمداد أهالي أرياف درعا والسويداء ودمشق بفرص العمل وإعادة العلاقات التجارية بين سورية والأردن باستخدام طريق أم 5.

– ولكن يقوم متزعمي (المعارضة) المسلحة الذين يسيطرون على المقطع الدولي من نصيب إلى الغارية الغربية بعرقلة المباحثات.

– نطلب من متزعمي (المعارضة) المسلحة والولايات المتحدة والأردن ورؤساء مكاتب الأمم المتحدة في مدينتي دمشق وعمان أن يساعدوا الحكومة السورية في رفع الحصار عن نقطة نصيب الحدودية والمقطع الطرقي لإيصال الشحنات الإنسانية والتجارية، وسيسمح ذلك بزيادة التبادل التجاري بين سورية والأردن ولبنان وفي داخل سورية بين أرياف درعا والسويداء ودمشق ويتيح لأهالي جنوب سورية المزيد من فرص العمل.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل