تصنيف المكمِّلات الغذائية المُستَخدمة من قِبل الرياضيين

يتضمّن استخدامُ الرياضيين للمكمّلات الغذائية علاقةً متوازنةً بين الفوائد المُتاحة (عند إدخالها ضمن البرنامج الغذائي الرياضي بشكلٍ صحيح) والمخاطر المُحتَملة (مثلِ الضرر الصحي، تبديدِ الطاقة، التشتيت، اختراقِ قواعد مكافحة المنشطات). وقد أثبتت العديد من الحوادث أن استخدامَ المكملات الغذائية بشكلٍ سيِّئٍ يؤدي إلى مشاكلَ كبيرة، ونتيجةً لذلك تم استدعاء بعض المنظمات من أجل وضع تصنيفاتٍ وتوجيهاتٍ واضحةٍ للرياضيين ليكون استخدامهم للمكملات والأغذية الرياضية آمناً وفعّالاً وقانونياً. ومن بين هذه التصنيفات نجد تصنيف ABCD الذي وضعته منظمات الرياضة الأسترالية Australian sporting organizations.

نظام التصنيف ABCD:
يصنّف هذا النظام مكوناتِ الأغذيةِ الرياضية والمكملات الغذائية في أربع مجموعاتٍ اعتماداً على الدلائل العلمية وغيرِها من الاعتبارات العِملية التي تُبَيِّنُ إذا كان المنتجُ آمناً وقانونياً وفعّالاً في تحسين الأداء الرياضي. وتشمل المخاوف من هذه المنتجات: انخفاضَ الجرعة المؤثّرة في بعض المكوّنات الفعّالة، التفاعلاتِ الضارّة المحتملة بين المكونات وارتفاع خطر التلوّث غير المقصود وذلك لتعدد مصادر المكونات.

وتُصَنَّف المكملات الرياضية ضمن المجموعات التالية:

المجموعة A:


المجموعة B:


المجموعة C:


المجموعة D:


المصادر:
1. هنا
2. هنا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل