النصر بات قريباً في سوريا

قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم يوم السبت إن النصر بات قريبا في سوريا وإن دمشق تأمل في أن تساعد مناطق تخفيف التوتر في وقف الأعمال القتالية في سوريا.

وأضاف المعلم: ما تحرير حلب وتدمر وفك الحصار عن دير الزور ودحر الإرهاب من الكثير من المناطق الأخرى إلا دليل على أن بشائر النصر قد أضحت قريبة”.

وقال المعلم إن مناطق تخفيف التوتر أمر مشجع في سوريا وأعرب عن أمله في أن تؤدي إلى “وقف فعلي للأعمال القتالية”. وأشاد المعلم بدور كل من روسيا وإيران.

وأكد المعلم أن سوريا “تحتفظ لنفسها بحق الرد على أي خرق من جانب الطرف الآخر وتشدد على أن إنشاء هذه المناطق هو إجراء مؤقت ولا يمكن القبول بأن يشكل مساسا بمبدأ وحدة التراب السوري من أقصاه إلى أقصاه”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل