الدفاع الروسية تكشف خفايا هجوم النصرة على ريف حماة

أكدت وزارة الدفاع الروسية في بيان صدر اليوم الأربعاء 20 أيلول أن الاستخبارات الأمريكية حرضت إرهابيي النصرة للهجوم على مواقع الجيش السوري بريف حماة الشمالي بهدف وقف تقدم الجيش في محافظة دير الزور ضد تنظيم داعش.

وأشارت الوزارة إلى أن هذا الهجوم الذي تقوده النصرة وبعض الفصائل المسلحة المتحالفة معها ينتهك اتفاق تخفيف التوتر الذي سرى في إدلب مؤخرا بعد اجتماع أستانا 6.

وكان رئيس مديرية العمليات العامة في هيئة الأركان الروسية الفريق أول سيرغي رودسكوي قال اليوم أن تنظيم النصرة شن خلال الـ 24 ساعة الماضية هجوما واسع النطاق ضد وحدات الجيش السوري في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب.

وحاول الإرهابيون الضغط على نقاط الجيش في البلدات الآمنة بريف حماة الشمالي عبر هجومهم الواسع وإطلاق القذائف الصاروخية التي خلفت شهداء مدنيين، إلا أن الجيش السوري بمساندة القوات الرديفة والحليفة تمكن من صد الهجوم.

وأكد الإعلام الحربي في بيان اليوم أن الجيش السوري تمكن من استعادة السيطرة على المناطق التي سيطرت عليها النصرة والفصائل الإرهابية المتحالفة معها بريف حماة الشمالي موقعا 100 قتيل بين المهاجمين ونحو 180 جريحا بالإضافة لتدمير 9 آلياتٍ مزودة برشاشات ثقيلة و5 دبابات و4 عربات ناقلة للعناصر.

المصدر : وكالات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل