الجيش السوري يوسع مناطق سيطرته في دير الزور

بدأت عناصر من وحدة النخبة في القوات المسلحة السورية “النمور”، والحرس الجمهوري، اليوم الأحد، باجتياح المنطقة المحيطة بالقاعدة الجوية في شرق دير الزور.
وتقوم الفصائل الأمامية بدعم من الطيران والمدفعية بتدمير التحصينات والمعدات والقوة الحية التابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي، إلى الشمال من القاعدة الجوية، من جانب مقبرة المدينة ومن الاتجاه الشمالي الغربي.
وفي الوقت نفسه، اقتربت وحدات الفيلق الخامس من القوات المسلحة السورية، والقوات الحليفة المتقدمة من مدينة السخنة، نحو الضواحي الجنوبية لدير الزور.

وكان مصدر عسكري، أعلن، في وقت سابق، إحكام السيطرة على حقل التيم النفطي بريف دير الزور الجنوبى الغربى بعد القضاء على آخر تجمعات تنظيم “داعش الإرهابي” فيه.

وذكر المصدر، أن وحدات من الجيش العربى السوري بالتعاون مع القوات الرديفة واصلت عملياتها بنجاح على محور السخنة — دير الزور “وأحكمت سيطرتها على حقل التيم النفطي والمناطق المحيطة به”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل