الجيش السوري يجتاح مواقع داعش على كل الجبهات .. ويسيطر على مناطق جديدة

يواصل الجيش السوري تقدمه السريع باتجاه فك الحصار عن مدينة دير الزور شرق سورية، وبالتوازي يقترب من إنهاء تواجد تنظيم داعش الإرهابي في ريفي حمص وحماة الشرقيين.

وخلال الساعات الأخيرة أكدت منظومة الإعلام الحربي أن الجيش السوري بسط سيطرته الكاملة على جبل البشري الاستراتيجي وعدد من النقاط الحاكمة شرقه على الحدود الإدارية الغربية لمحافظة دير الزور.

كما تابع الجيش تقدمه شرق الجبل ليسيطر على قرية رجم الهجانة وجبل صفية ويصبح على بعد 30 كلم فقط عن مشارف مدينة دير الزور المحاصرة من قبل التنظيم.

وبالمقابل واصلت وحدات الجيش والقوات الرديفة العاملة شرق مدينة السلمية بتضييق الخناق على إرهابيي التنظيم المحاصرين في جيب صغير بمحيط قرية عقيربات مع تضارب الأنباء حول السيطرة على البلدة التي تعتبر المعقل الأكبر للتنظيم في هذه المنطقة إلا أن مسألة السيطرة عليها وإنهاء تواجد الإرهابيين شرق حماة بات مسألة وقت ليس إلا.

وأكدت منظومة الإعلام الحربي قبل ساعات أن الجيش أحكم سيطرته على بلدات المكيمن الجنوبي ورسم الأحمر ونعيمة وجديدة ومنطقتي تناهج والسيب في ريف حماة الشرقي موقعا قتلى في صفوف الإرهابيين.

وعلى جبهتين أخريين باتجاه دير الزور، تقدم الجيش على محور ريف الرقة الجنوبي الشرقي مسيطرا على قريتي تل العبد والحيرة، وعلى محور السخنة تقدم الجيش في عمق ريف دير الزور الجنوبي الغربي بمسافة 12 كلم تبدأ من وادي الضويحك حتى قرية هريبشة وعلى مسافة صغيرة من منطقة بئر غباجب على طريق مدينة دير الزور المحاصرة.

المصدر : الإعلام الحربي

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل