ما مصير عناصر “داعش” الذين استسلموا لـ”حزب الله”؟

كان لافتاً تسليم عدد من مقاتلي تنظيم “داعش” أنفسهم إلى “حزب الله” في اليوم الأول من المعركة في جرود الجراجير وقارة، عند معبر الزمراني، إذ بدا وكأن الذي حصل اشبه بتسوية معدة مسبقاً تنتظر التنفيذ، لكن السؤال أين ذهب هؤلاء العناصر؟

مصادر مطلعة أكدت أن الذين سلموا أنفسهم هم حوالى 60 عنصراً مع عائلاتهم، بعد تواصل سابق تم قبل العملية العسكرية.

وأشارت المصادر إلى أن هؤلاء تم نقلهم إلى الداخل السوري عبر باصات مخصصة، حيث سيتم تسوية أوضاعهم وإعادتهم إلى بلداتهم.

ونفت المصادر أن يكون هؤلاء قد نقلوا إلى مناطق نفوذ تنظيم “داعش” في البادية السورية أو في دير الزور.

لبنان24

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل