سليماني يتهم السعودية بالعمل لاشعال حرب مذهبية مع ايران

قال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، إن السعودية أسست تنظيمات وجماعات مسلحة كان تهدف إلى إشعال حرب مذهبية مع إيران.

وأوضح سليماني في كلمة له بالمتلقى العالمي ليوم المسجد بالعاصمة طهران، اليوم الأحد، “الجماعات المسلّحة المدعومة سعوديا في سوريا كلها ضدنا لكن إيران هي من يساعد على استقرار سوريا”، مضيفاً إن “إيران لم تكن يوماً مسببة للأزمات ولا منتجة للتكفير إنما هي نبع للاستقرار”.

وتابع إن “السعودية أسست الجيش الحر وجيش الإسلام ومجموعات مسلّحة عدة في سوريا”

وأشار الجنرال سليماني إلى أن إيران أخمدت حروباً طائفية وليس العكس كما يروج من أشعلوها حروباً مذهبية بأنفسهم، منوهاً إلى أن إيران حالت عبر خيارها الديني وليس عبر القوة العسكرية دون انتشار حروب طائفية أشعلها الآخرون.

وتحدث قائد فيلق القدس عن دور إيران في سوريا والعراق، وقال “عندما دخلنا إلى العراق لم نفرق بين مصالحه ومصالحنا”، مبيناً أن “إيران لم تسعى إلى حيازة بئر نفط أو السيطرة على مدينة ما أو حتى على أموال في العراق”.

وتابع “عندما دخلنا إلى العراق لم نفرق بين مصالحه ومصالحنا”، مضيفاً إلى أن “إيران لا تسعى إلى اقتسام الغنائم في سوريا والعراق، وباطن وظاهر مساعدتها للشعبين العراقي والسوري يكمن في تحريرهما من الظلم”.

وشدد الجنرال العسكري الإيراني البارز على أنه ” لا ندافع عن فلسطين من أجل مصالح شيعية 99% من الفلسطينيين من السنة ونحن ندعمهم”.

واعتبر قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني أن “قوة داعش أكبر من المغول الذين دمروا بلادنا فهم يرسلون مئة انتحاري يومياً”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل