زاخاروفا تكشف: واشنطن أرسلت أكياسا مليئة بالدولارات إلى موسكو

نبهت موسكو إلى أن واشنطن تدخلت في انتخابات الرئاسة الروسية عام 1996.

وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية في رد لها على سؤال وجهه لها صحفيون غربيون، مرددين معزوفة “تأثير الكرملين” على نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016: ذاكرة واشنطن فيها خلل. فقد نسوا هناك أن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أدخل كميات كبيرة من الأوراق النقدية بقيمة 500 مليون دولار إلى السفارة الأمريكية في موسكو في عام 1996.
وأوضحت أن مندوبي وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية سلموا تلك الأموال إلى أشخاص محددين لتأمين الدعم المالي لمرشح معين اختارته واشنطن لمركز رئيس روسيا.
وأضافت ناطقة الخارجية الروسية أن تحقيقا بشأن تلك الوقيعة يجري حالياً وأن إعلان نتائجه سيرفق ببيان الأسماء والتفاصيل الأخرى.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل