تحالفات جديدة في غوطة دمشق

في تطور غير مسبوق قام مسلحين من تنظيمي ” فيلق الرحمن ” و ” جبهة النصرة ” بمهاجمة مواقع ل “جيش الاسلام ” في منطقة حوش الأشعري في الغوطة الشرقية انطلاقاً من بلدة الأفتريس وقالت مصادر خاصة للعربي اليوم بأن اشتباكات عنيفة دارت في المنطقة بين الفصائل المذكورة مع سقوط قتلى وجرحى في صفوف المهاجمين والمدافعين
هذا ويعتبر هذا الهجوم تطور ملحوظ في الخلافات بين الفصائل المسلحة التي تدور اشتباكات بينها منذ فترة مع سقوط أعداد كبيرة من القتلى بين الطرفين
كما أفاد المصدر عن خروج مظاهرة في مدينة عربين طالبت بخروج ” جبهة النصرة ” التابعة لتنظيم القاعدة من المنطقية
فيما تابع الجيش استهدافاته بسلاح الصواريخ لتحصينات المسلحين في عين ترما موقعاً إصابات محققة بين صفوفهم

أما في حمص فأفاد مراسلنا بأن وحدات من الجيش السوري والقوات الرديفة يتابعون عملياتهم الواسعة على محور “المحطة الثانية” ويتمكنون من تطويق بلدة “حميمة” في اقصى ريف حمص الشمالي الشرقي من الجهتين الغربية والجنوبية، وقطع الطريق الواصل اليها من “المحطة الثانية”، ويوقعون قتلى وجرحى في صفوف تنظيم ” داعش ” ويأسرون مسلح، فضلا عن تدميرهم عدد من الاليات العسكرية المفخخة، فيما لاذا بالفرار القسم الاكبر من مسلحي التنظيم باتجاه مدينة الميادين في ريف دير الزور
و أفاد عن سقوط عدد من القذائف الصاروخية على قرية أم الدنانير أسفرت عن إصابة امرأة بجروح
و في دير الزور فقد وجه سلاح الجو ضربات مركزة لتحركات و تنقلات ” تنظيم الدولة ” مدمراً عدد من الدبابات والسيارات رباعية الدفع

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل