بينهّن نانسي ومايا.. فنانات لبنانيات بفساتين تكشف عن أجسامهنّ!

التنوّع في اختيار الإطلالات أمر مفروض على الفنانات ولكن قد تقع بعضهنّ أحياناً في فخّ المبالغة فتأتي إطلالتها إما جريئة أكثر من اللازم أو عادية أكثر من المطلوب.
الملفت مؤخراً هو اعتماد الفنانات اللبنانيات للفساتين التي تكشف عن أجزاء من أجسامهنّ حيث ارتدت معظمهنّ في حفلاتهنّ الأخيرة فساتين بقصّات الـ Cut out كشفت أحياناً عن بطنهنّ وأحياناً أخرى عن ساقيهنّ أو عن صدرهنّ.
إنما وكالعادة، تنجح بعضهنّ في الظهور بلوك أنيق على الرغم من الكشف عن أجزاء من جسمها فيما تقع أخريات ضحيّة المبالغة وتطلّ بلوك مبتذل أو أقلّه غير أنيق.

البداية طبعاً مع أنيقة النجمات منذ أن أطلّت حتى اليوم، الفنانة نوال الزغبي التي تعتبر الأكثر اعتماداً للإطلالة الأنيقة والراقية والأكثر دراية بكيفيّة تنسيق إطلالة راقية واعتماد الصيحات والقصّات الرائجة التي تجعلها دائماً الرائدة والسباقة في إطلاق موضة معيّنة.

مؤخراً، أطلّت الزغبي خلال حفل أقامته في منطقة بصاليم بفستان من الدانتيل الأسود على شكل تايور، مؤلّف من تنورة بقصّة مستقيمة مع توب على شكل سترة من الدانتيل أيضاً إنما الشفاف. التوب كشفت عن بطنها، الأمر الذي تعتمده الزغبي للمرّة الأولى وقد أضافت الحزام الرفيع أيضاً على بطنها، ما سلّط الضوء على هذه المنطقة من جسمها.

مايا دياب هي الفنانة الثانية التي اختارت فستاناً كشف عن جسمها إنما وقعت ضحيّة المبالغة وربما السبب هو في لون الفستان القويّ إذ أتى باللون الأحمر الذي بدا أكثر قوّة مع لون شعرها الأشقر البلاتينيّ، كما كشف عن بطنها. وما جعله يبدو جريئاً لهذه الدرجة هو أنّه أتى بشقٍ على الساق أيضاً.

في المقابل، من المعروف عن نانسي عجرم أنّها تتمتّع بأنوثة واضحة وأنّ خياراتها لفساتينها وإطلالاتها تأتي دائماً أنثويّة وناعمة وهذا ما بدا مع إطلالتها الأخيرة على الرغم من أنّ فستانها الأخير كشف عن ساقها إلا أنّها نجحت في إحداث التوازن المطلوب في الإطلالة حيث عملت على اختيار قصّة محتشمة على الصدر مع شقّ على الساق، الأمر الذي يضفي لمسة جذابة مع الحفاظ على الأناقة المطلوبة.

أخيراً، لا يمكن أن نتكلّم عن إطلالات الفنانات الجريئة والتي تكشف عن أجسامهنّ من دون أن يكون لميريام فارس، ملكة الإطلالة الجريئة، حصّة إذ أطلّت مؤخراً بفستان مطبّع إنما بقصّة منخفضة جداً على الصدر. ولكن هذه المرّة، نجحت بجعل إطلالتها تبدو أنيقة على الرغم من قصّة فستانها المنخفضة على الصدر، والسبب أنّها غطّت صدرها بقلادة ماسية وبحجر كبير من الزمرد.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل