الرد السريع ..وخسائرُ فادحة لتنظيم داعش قربَ الحدودِ السورية العراقية ..

فَشِلَ تنظيمُ داعش في الهجومِ الذي شنَّه على قاعدةٍ للجيش السوري وقوات الفاطميون قرب الحدود السورية العراقية.

فقد هاجمَ تنظيمُ داعش، في الساعات الماضية، بعددٍ كبيرٍ من المسلحين والآلياتِ العسكرية، قاعدةً للجيشِ السوري وقوات الفاطميون في منطقة “سد الوعر” قُرب الحدود السورية العراقية، وجُوبِه هُجومُه بردٍ حازمٍ من قبلِ الجيش وقواتِ الفاطميون بحسب ما ذكر الإعلام الحربي المركزي .

حيثُ أجبرَ الردُ السريعُ للقوات، مسلحي داعش على الفرارِ بعدَ أن تكبَّدوا خسائرَ فادحة ولم يتمكنوا من إخلاءِ جميعِ قتلاهم.

وقد قامت وحداتُ الطائرات المسيَّرة للحرس الثوري، في بداية الهجومِ على القاعدة الحدودية للجيش السوري وقوات الفاطميون، باستهدافِ المسلحينَ المهاجمينَ بصواريخَ موجهةٍ، أدَّت إلى مقتلِ وجرحِ عددٍ من مسلحي التنظيم.
وتمكّنَ الجيشُ السوري وقواتُ الفاطميون من اغتنامِ ستِ آلياتٍ عسكرية وكمياتٍ كبيرة من التجهيزات والذخائر العسكرية، بالإضافة لجُثث قتلى داعش التي لم يتمكن التنظيم من سحبِها.

وقد أدَّت عملياتُ الاستطلاع والتتبُّع التي نفذتّها وحداتُ الطائراتِ المسيّرة لحرس الثورة الإسلامية، دوراً مهماً في إفشال هذا الهجوم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

عاجــــــل